حظر الشغل في أعمال مهينة للكرامة.. تفاصيل قانون «شؤون عمال الخدمة المنزلية»

حظر الشغل في أعمال مهينة للكرامة.. تفاصيل قانون «شؤون عمال الخدمة المنزلية»

تقدمت النائبة نشوى الديب عضو مجلس النواب بمشروع قانون لتنظيم تشغيل العمالة المنزلية بين صاحب العمل ومكاتب تشغيل العمالة المنزلية والعاملين بالمنازل أنفسهم.

وجاء مشروع القانون في 55 مادة على 6 أبواب شملت تنظيم شؤون العمالة المنزلية كشروط منح الترخيص لمكاتب التشغيل وشروط العقد من أصحاب العمل والعمالة المنزلية والمكاتب والأجور، وساعات العمل والإجازات، وسن التشغيل، والجزاءات وفض المنازعات والتفتيش على العمل والعقوبات.

وقالت النائبة، في المذكرة الإيضاحية أن مشروع القانون يهدف إلى سد الفراغ التشريعي المتعلق بتنظيم شؤون العمالة المنزلية، خاصة أن قانون العمل لا ينطبق عليهم، رغم أنهم يشكلون نسبة كبيرة من العمالة، مؤكدة على أن النصوص التشريعية الحالية لا تكفي لتحقيق الحماية القانونية لهذه الفئة، فضلا عن بروز سلبيات، أدت إلى ارتفاع معدلات الجرائم، بالإضافة إلى سوء معاملة العمالة المنزلية في أماكن عملهم، واستخدامهم في مسائل غير مشروعة.

ولفتت النائبة إلى أن مشروع قانون العمل استثنى منه العمالة المنزلية، رغم أن هذه الفئة تتعرض لظلم شديد، ولا يوجد عقود عمل لها ولا توجد مظلة صحية أو تأمينية، وتزايد تعرضهم للإهانات الكثيرة.

ويحظر المشروع تشغيل العمال المنزليين من الجنسين ممن تقل أعمارهم عن 18 عام، ويجوز للوزير المختص الاستثناء من شرط السن، على ألا تزيد ساعات العمل في هذه الحالة عن 6 ساعات يوميا، وتحدد الأعمال التي يمكن القيام بها دون تعريض العامل للخطر أو المساس بالكرامة الإنسانية، وفى جميع الأحوال ينبغى ألا يقل سن العامل عن 16 عاما.

ويحظر مروع القانون على صاحب العمل تشغيل العامل المنزلى في أعمال خطرة أو مضرة صحيا أو مهينة لكرامته الإنسانية، وفي حالة التعدي على العامل المنزلي أو إهدار حقوق والمنصوص عليها في هذا القانون يتقدم بشكوى إلى الجهة الإدارية المختصة خلال 10 أيام من تاريخ وقوع التعدى.

نبذة عن الكاتب

محررة صحفية عملت في العديد من المواقع والصحف المصرية لديها خبرة في العمل الاعلامي .. مهتمة بالتحليل السياسي

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: