ضجة بسبب منع سيدة من السباحة بالبوركيني.. ووزارة السياحة تعلق

ضجة بسبب منع سيدة من السباحة بالبوركيني.. ووزارة السياحة تعلق





قالت وزارة السياحة والآثار المصرية، الخميس، تعليقا على ما تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي بشأن منع نزول سيدة بالمايوه الشرعي “البوركيني” إلى حمام السباحة الخاص بإحدى القرى السياحية، إن القرية لا تخضع لإشراف الوزارة وإنما للمحليات.

وأكد مساعد وزير السياحة والآثار للرقابة على المنشآت السياحية والفندقية، عبد الفتاح العاصي، أنه لا يحق لأحد بالفنادق والمنتجعات السياحية من منع المحجبات من نزول حمامات السباحة بـ”المايوه الشرعي” أو “البوركيني” حال كونه من خامات ملائمة لحمامات السباحة، وليس لها أثر سلبي على الصحة العامة ومطابقة للمواصفات الصحية.

وأوضح العاصي أن الوزارة كانت قد أصدرت من قبل منشورا في هذا الشأن وتم تعميمه على الفنادق والمنتجعات السياحية.



ودعا من يتعرض لمثل هذا المنع بالمنشآت الفندقية بالتقدم بشكوى لوزارة السياحة والآثار.

وكانت مواقع التواصل الاجتماعي شهدت جدلا واسعا خلال الأيام الماضية على خلفية نزول سيدات محجبات بالمايوه الشرعي “البوركيني” إلى شواطئ بعض القري السياحية وقد تم منعهن من النزول بدعوى أنه ليس اللباس الرسمي لنزول البحر وهو ما أثار ردود فعل مابين مؤيد ومعارض.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: