تأجيل محاكمة المتهمين في حادث قطار محطة مصر لـ13 يناير

تأجيل محاكمة المتهمين في حادث قطار محطة مصر لـ13 يناير

قررت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة في العباسية، اليوم السبت، برئاسة المستشار جيلاني حسن عثمان، تأجيل محاكمة 14 متهمًا في حادث قطار محطة مصر، والذي تسبب في وفاة 31 مواطنا وإصابة 17 آخرين، نتيجة إهمالهم وإخلالهم الجسيم بما تفرضه عليهم أصول وظيفتهم، بمخالفة دليل أعمال المناورة، ولائحة سلامة التشغيل الصادرة عن جهة عملهم، وتزوير التوقيع في دفتر حضور وانصراف عمال وملاحظي المناورة، لجلسة 13 يناير الجاري.

وقال ممثل النيابة العامة أثناء مرافعته، إن مبنى محطة مصر قد بني منذ 165 عاما، في قلب العاصمة القديمة، وهو وجهة تعكس أن مصر منبع حضارة قديمة، وأنها ثاني أقدم بلد امتلك سكك حديدة.

وأضاف: “إذا كان العالم اجتمع على أن القطار هي الوسيلة الآمن، فكيف شهدت المحطة مشهدا مروعا ومخيفًا، حيث دخلت في وسط الجموع الآمنة قاطرة بلا قائد، مسرعةً بلا كابح، فحدث اصطدام وانفجار، وهرعت عدسات الكاميرات لمحل الواقعة للنقل العالم كل هذا الخطب”، موضحا أنه في بادئ الأمر، ظن المواطنين أنه الإرهاب، فيما خرج أحد المتهمين على المجتمع الغاضب غير آسف، يقدم أعذارا هزيلة، وسط ابتسامات سخرية واستهزاء، غير عابئ لصنيعه وهذا الدمار الذي قدمته يداه، فقضية اليوم مجتمعية أدمت قلوبنا، من هول ما حدث.

وكشفت تحقيقات كمال الشناوي، رئيس النيابة الكلية بشمال القاهرة، بإشراف المستشار حاتم فاضل المحامي العام الأول للنيابة، أن المتهم علاء فتحي أبو الغار، ٤٨ سنة، سائق الجرار، قام بالعبث بالمعدات والأجهزة الخاصة بالقطارات وبتسيير حركتها على الخطوط عن طريق قيامه بتعطيل أحد وسائل الأمان المزود به الجرار قيادته رقم ٢٣٠٢ فأفقده منفعته وهي إيقاف الجرار إثر انفلاته من المحاشرة بدون قائده كما تلاعب بمجموعة حركة ذراع العاكس مما مكنه من استخلاص ذلك الذراع من موضعه حال كونه بوضع الحركة وقد نتج عن ذلك الوفاة والإصابة.
وأضافت التحقيقات أن المتهم الثاني أيمن الشحات، ٤٣ سنة، سائق جرار، قام بالتزوير بوضع إمضاءات بصفحة دفتر توزيع السائقين والمساعدين على القاطرات بأن قام بتزوير توقيع المتهم الرابع أيمن العدس، ٥٤ سنة، سائق جرار، يفيد استلامه لمهام عمله على خلاف الحقيقة كمساعد لسائق الجرار ٢٣٠٥ لاستكمال طاقم العمل به لإضفاء المشروعية على حركة تسيير الجرار دون إذن.
ووجهت النيابة للمتهم الثالث عاطف نصر، ٤٦ سنة، كاتب جرد، تهمة تزوير صفحتي دفتر حضور وانصراف عمال وملاحظي المناورة بأن وضع توقيعين منسوب صدورهما للمتهم الثامن مصطفى عبد الحميد نصار، ٥٤ سنة، ملاحظ مناوربة، بأن أثبت توقيع حضوره في المواعيد المقررة لمباشرة مهام عمله لإضفاء المشروعية على أعمال الملاحظة داخل الورش.

 

نبذة عن الكاتب

محررة صحفية عملت في العديد من المواقع والصحف المصرية لديها خبرة في العمل الاعلامي .. مهتمة بالتحليل السياسي

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: