#محامو_البنا يقدمون للمحكمة مستندات السن الحقيقية للمتهم الأول بقتل «شهيد الشهامة»

#محامو_البنا يقدمون للمحكمة مستندات السن الحقيقية للمتهم الأول بقتل «شهيد الشهامة»

قدم محامو أسرة محمود البنا، المعروف إعلاميًا باسم «شهيد الشهامة»، إلى محكمة الطفل بشبين الكوم، برئاسة المستشار باهر حسن، رئيس المحكمة، حافظة من الأوراق تحوى المستندات التي تم طلب التصريح باستخراها من هيئة المحكمة، الجلسة الماضية، وتحوى شهادة ميلاد المتهم الأول التي تظهر عمره الحقيقى، وأنه من مواليد 11- 11- 2001، وأنه لم يكمل 18 سنة، كما قدموا المستندات التي تثبت أنه ليس له أخ توأم كما أشاع البعض.

وجاء في تحقيقات النيابة العامة أنه عندما استاء المجني عليه من تصرفات المتهم قِبل إحدى الفتيات نشر كتابات على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «إنستجرام» أثارت غضب المتهم الأول فأرسل الأخير إلى المجني عليه عبر برامج المحادثات رسائل تهديد، ثم اتفق مع عدد من أصدقائه على قتله، وأعدوا لذلك «مطاوى» وعبوات تنفث مادة حارقة للعيون.

وتوصلت التحقيقات إلى أن المتهمين اختاروا يوم الأربعاء التاسع من أكتوبر 2019 موعداً لارتكاب الجريمة، وتربص المتهمان «محمد. أ. ر» و«إسلام. ع» بالمجني عليه بموضع قرب شارع هندسة الري بمدينة تلا بمحافظة المنوفية، وما إن ابتعد المجنى عليه عن تجمع لأصدقائه حتى تجمعا عليه فأمسكه الأول من تلابيبه مشهراً مطواة في وجهه، ونفث الثاني على وجهه المادة الحارقة، وعلت أصواتهم حتى سمعها أصدقاء المجني عليه فهرعوا إليه وخلصوه من بين أيديهم، ليركض محاولًا الهرب فتبعه المتهمان، حتى التقاه المتهم الثالث «مصطفى. ا» وأشهر «مطواة» في وجهه أعاقت هربه، وتمكن على إثرها من استيقافه ليعاجله المتهم الأول بضربة بـ«المطواة» بوجنته اليمنى أتبعها بطعنة بأعلى فخذه اليسرى، وذلك بعدما منعوا أصدقاءه من نجدته مستخدمين المادة الحارقة ليتركوه ملقى بجراحه، فنقله الأهالي إلى مستشفى تلا المركزى بينما هرب المتهمون على دراجة آلية قادها المتهم الرابع «إسلام. أ».

نبذة عن الكاتب

محررة صحفية عملت في العديد من المواقع والصحف المصرية لديها خبرة في العمل الاعلامي .. مهتمة بالتحليل السياسي

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: